لو مطلقة وعندك طفل.. «الرضاعة» لها ثمن في القانون

أجر الرضاعة هو المقابل النقدي الذي يدفعه الملتزم بالنفقة للمرضعة لقاء قيامها بإرضاع الصغير ويلتزم الأب بالأجر لمدة سنتين هجريتين من تاريخ بدء الرضاعة
تحرير:تهامى البندارى ١٨ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٢:٢٥ م
أم ورضيعها- صورة أرشيفية
أم ورضيعها- صورة أرشيفية
غالبا ما يجد الطفل الصغير نفسه في «حيصَ بيص» بعد انفصال أبويه أو استحالة الحياة بينهما، ليدخل في دوامة كبيرة ومعركة قانونية لا تنتهي في أغلب الأحيان داخل ساحات المحاكم، إذ لا يرتضي الأبوان بالحكم الصادر بشأن حضانة الصغير، ليجد الطفل القاصر نفسه بين صراعات ما أنزل الله بها من سلطان، يتبارى فيها كل من الأب والأم متناسين حقوق أطفالهما وواجباتهما المقدسة نحوهم، ما يخلق مشكلات نفسية جسيمة لن تمحى سريعا من ذهن الطفل وخياله، جراء ما يشاهده من مشاحنات بين والده وأمه.
تقدر التكلفة المالية مقابل الإرضاع على الزوج بقدر غناه أو فقره، وفي حال إذا اتفق الوالدان على قدر معين من المال، قليلا كان أو كثيرا، فالأمر لهما، أما عند التنازع فالذى يفصل فى ذلك هو القاضي. «التحرير» تعرض خلال السطور المقبلة، جملة من الأسئلة الشائعة حول رضاعة وحضانة الصغار في قانون الأحوال