من «هلال» لـ«سليم» مهمة اصطياد حيتان الرشوة والتربح

ضبطت هيئة الرقابة الإدارية عشرات من قضايا الفساد والتربح والرشوة واستغلال المنصب وسرقة المال العام وشغلت الرأي العام وشملت القائمة وزراء ومسؤولين كبارا
تحرير:التحرير ٢٠ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٢٧ م
سليم
سليم
ضربات مدوية تسددها كل يوم هيئة الرقابة الإدارية، ضد حيتان الفساد والمتربحين من أموال الشعب وكشفت القائمة الطويلة للمقبوض عليهم في تهم التربح واستغلال المنصب والرشاوى عن فضائح هؤلاء ممن استحلوا المال العام، إذ شملت وزراء ورؤساء هيئات وأصحاب مناصب عليا، لتؤكد الرقابة الإدارية أن سيفها سيطول أي فاسد مهما طال الانتظار. كان آخر تلك الضربات اليوم الثلاثاء، بعد إلقاء القبض على أحمد سليم أمين عام المجلس الأعلى للإعلام في قضية رشوة تتعلق بمهام وظيفته تجري بها التحريات منذ شهرين بحسب تأكيد رئيس المجلس الكاتب الصحفى مكرم محمد أحمد.
استغلال المنصب اليوم الثلاثاء ألقى رجال الرقابة الإدارية القبض على أحمد سليم أمين عام المجلس الأعلى للإعلام في واقعة رشوة تتعلق بعمله، بحسب مصادر مطلعة.  وقالت المصادر إن ضباط الرقابة ألقوا القبض على أحمد سليم، بناء على تحريات تباشرها في واقعة رشوة منسوبة له وتم توثيقها قبل قرار القبض عليه بعد