أسرة الشاب «ذوي الاحتياجات» المُعتدى عليه بالشرقية: ربنا هيجيب حقنا

اعتدى 6 شباب على أحد الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة داخل صالون حلاقة بالصفع والركل بالأقدام.. والحلاق أجبر المجني عليه على محاولة تبرئتهم.. والمحافظ يأمر بغلق الصالون.
تحرير:إسلام عبد الخالق ٢١ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٢:٢٠ م
الشاب ذوي الاحتياجات الخاصة بالشرقية
الشاب ذوي الاحتياجات الخاصة بالشرقية
«ضربوا الغلبان ومستقويين نفسهم».. عبارة تبعها مقطع فيديو هز محافظة الشرقية ومواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية؛ بعدما تعدى 6 شباب على شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة بـ"إعاقة ذهنية" داخل صالون حلاقة، في وصلة بدت كما لو كان المجني عليه «لعبة» في أيدي المُعتدين يمرحون بها من أجل اللهو، في سلوك يتنافى مع كل الأعراف الإنسانية، بل إن الأمر وصل لما يُشبه السادية في الاستمتاع بصرخات المُعتدى عليه وتوثيق تلك اللحظات في مقطع فيديو هز أرجاء الشرقية والرأي العام.
شاب بسيط الملامح لا يُجيد سوى الابتسام والصمت والتلويح بيديه للسماء، وفي أحيانٍ قليلة يُردد ما يسمعه ممن حوله في طيبة متناهية تنُم عن شخص ابتلاه الله بنسبة إعاقة ذهنية، بينما أورثت الظروف أسرته ابتلاءً آخر بأن كان «مصطفى» ثالث إخوته الأربعة، والذين توفي والدهم قبل بضع سنوات، تاركًا تركة