نعمات عبد الله.. «كنداكة» على رأس القضاء السوداني

المشاركة الأبرز كانت للقاضية نعمات عبد الله خير، التي توافق عليها الطرفان، المجلس العسكري الانتقالي، والقوى المدنية، لتكون رئيسة للقضاء في السودان في المرحلة الانتقالية
تحرير:أحمد سليمان ٢١ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٤:١٧ م
نعمات عبدالله
نعمات عبدالله
في الأيام الأولى من اعتصام القيادة العامة في وسط العاصمة السودانية الخرطوم، برزت آلاء صلاح الناشطة السودانية بثوبها الأبيض التقليدي كأيقونة للثورة السودانية، وهي تلقي بكلمات القصيدة الثورية التي اشتهرت باسم "حبوبتي كنداكة". وكان لكنداكات السودان، وهو الاسم الذي كان يطلق على الملكات النوبيات قديما، دور كبير في الإطاحة بنظام الرئيس السوداني السابق عمر البشير. وبطبيعة الحال كان يجب أن يكون للنساء دور في الفترة الانتقالية التي بدأت فصلا جديدا بتوقيع المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير الاتفاق الدستوري، وتشكيل المجلس السيادي.
وضم المجلس الذي يحكم السودان الآن، سيدتين هما عائشة موسى الناشطة في العمل المدني النسوي، بالإضافة إلى رجاء نيكولا عبد المسيح. إلا أن المشاركة الأبرز كانت للقاضية نعمات عبد الله محمد خير، التي توافق عليها الطرفان، المجلس العسكري الانتقالي، والقوى المدنية، لتكون رئيسة للقضاء في السودان في المرحلة الانتقالية. وترجع