أمريكا تنفي مسؤوليتها عن تفجير مخازن الحشد الشعبي

تحرير:وكالات ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٦:٣٠ ص
الحشد الشعبي في العراق - أرشيفية
الحشد الشعبي في العراق - أرشيفية
نفى متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» أي علاقة للولايات المتحدة بالانفجارات التي وقعت في مستودعات الذخيرة التابعة لميليشيات الحشد الشعبي في العراق. وبحسب «سكاي نيوز عربية»، أكد المتحدث باسم البنتاجون أن الولايات المتحدة تؤيد سيادة العراق، وتتقيد بتوجيهات الحكومة العراقية بشأن استخدام المجال الجوي للعراق. واتهمت ميليشيات الحشد الشعبي في العراق الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل بالمسؤولية عن التفجيرات التى شهدتها مقراتها في العراق.
وأعلنت السلطات العراقية أن نتائج التحقيق في انفجار وقع قرب قاعدة الصقر كان ناتجًا عن غارة جوية بطائرة مسيرة عن بعد. وقالت اللجنة إن الانفجار تسبب فى اشتعال حريق هائل، مستبعدة بذلك فرضيات سابقة بأن سبب الانفجار عطل كهربائي أو تخزين خاطئ للذخائر. وألغت الحكومة العراقية، قبل أيام، جميع تصاريح الرحلات الخاصة