كوريا الشمالية: صواريخ أمريكا قد تطلق حربًا باردة

تحرير:وكالات ٢٢ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:٥٩ ص
كيم يونج
كيم يونج
أعلنت كوريا الشمالية، اليوم الخميس، أن التجربة التي أجرتها الولايات المتحدة على صاروخ كروز متوسط المدى مؤخرا وخططها الرامية إلى نشر مقاتلات "إف-35" حول شبه الجزيرة الكورية تعد تحركات خطيرة، وقد تطلق شرارة حرب باردة جديدة بالمنطقة. وصرح متحدث باسم وزارة الخارجية، بأن بيونج يانج لا تزال على موقفها المتمثل في حل جميع القضايا من خلال الحوار والتفاوض، لكن الحوار المقرون بتهديدات عسكرية لا يمثل أي أهمية بالنسبة لنا، وفقا لوكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية.
ولم تستأنف المحادثات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية منذ توقفها بعد القمة الثانية الفاشلة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون بهانوي في فبراير الماضي. والتقى ترامب وكيم مجددا في يونيو عند الحدود بين الكوريتين، واتفقا على استئناف المفاوضات. ووفقا لـ"رويترز"، فإن