الإيجار القديم.. أكبر تحدٍ للنواب قبل انتخابات 2020

نواب: القانون الحالي عمره يتخطى 60 عاما وتعديله يتطلب حوارا مجتمعيا طويلا.. لا مبرر للتأخير ولو بدأنا دور الانعقاد بمناقشته سنتمكن من الانتهاء منه قبل ختام الفصل التشريعي
تحرير:أحمد جاد ٢٣ أغسطس ٢٠١٩ - ١١:٣٥ م
مجلس النواب
مجلس النواب
يستأنف مجلس النواب أعماله أكتوبر المقبل، إذ يعقد أولى جلسات دور انعقاده الخامس والأخير، وأمامه عدد كبير من مشروعات القوانين الهامة والمكملة للدستور، لا بد أن ينتهي منها، على رأسها القوانين المتعلقة بالانتخابات المقبلة (2020) سواء مجلس الشيوخ أو مجلس النواب وتقسيم الدوائر، بخلاف قانون الإدارة المحلية.. وأمام هذا السيل بات من الصعب أن يناقش البرلمان الإيجار القديم بشكل كامل يشمل الأشخاص الاعتبارية والعادية، خاصة وأن الأخير يستلزم حوارا مجتمعيا ما يعني أن قانون الإيجار القديم قد يحتاج لمزيد من الوقت، ربما لا تتسع أشهر الانعقاد الأخير للانتهاء منه.
يقول النائب إيهاب منصور عضو لجنة الإسكان، لـ"التحرير"، إن قانون الإيجار القديم قد يواجه بعض العقبات في مناقشاته خلال دور الانعقاد الخامس، خاصة في ظل ازدحام الأجندة التشريعية للبرلمان، إذ يستلزم على مجلس النواب الانتهاء من عدد من القوانين الهامة قبل الإيجار القديم، ومنها الموازنة العامة والمحليات وقانوني