رامى صبرى: «فارق معاك» أجهدنى.. وشرط لتقديم ديو شعبى

لست ضد أغانى المهرجانات.. وأنتظر خوض تجربة التمثيل.. ومحمد رمضان من حقه الغناء.. وغيرها من التصريحات التي أدلى بها رامي صبري في حواره مع "التحرير"
تحرير:محمد عبد المنعم ٢٥ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:٠٠ م
رامي صبري
رامي صبري
فى أول تعامل للمطرب رامى صبرى مع شركة "نجوم ريكوردز"، طرح مع مطلع شهر أغسطس ألبوما يحمل اسم "فارق معاك"، ويضم 12 أغنية، ليعلن عن عودة جديدة له بشكل مختلف، حيث إنه كان حريصا على التنوع الموسيقى فى الألبوم وتقديم كلمات جيدة، ليخرج بشكل مناسب ينال إعجاب جمهوره، ويرضى ذوقه الموسيقى، وجاء هذا الألبوم بعد الصدى الكبير الذى حققته آخر أغانيه التى تحمل اسم "أهد الدنيا". "التحرير" التقت رامى صبرى ليكشف لنا كواليس تقديم ألبوم "فارق معاك"، والصعوبات التى واجهته، ورأيه فى اتجاه المطربين للأغانى السينجل، وغيرها.
وإلى نص الحوار: كيف استقبلت ردود الفعل حول ألبوم "فارق معاك"؟ سعيد جدا بردود الأفعال التى استقبلتها بعد طرح الألبوم، وإعجاب الجمهور بالأشكال الموسيقية المختلفة التى قدمتها، خاصة اللون الدرامى، وكلمات الأغانى جديدة واخترتها بعناية، يهمنى أن أقدم للجمهور دائما أفضل ما يمكن، وأحب حينما أقدم ألبوما جديدا