إعلان الطوارئ في السودان بعد مقتل 16 شخصًا ببورسودان

تحرير:وكالات ٢٦ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٠٤ ص
احتجاجات بالسودان - انصورة أرشيفية
احتجاجات بالسودان - انصورة أرشيفية
أعلن مجلس السيادة في السودان رسميًا، مساء أمس الأحد، حالة الطوارئ في مدينة بورسودان، وذلك بعد نشوب اشتباكات قبلية، والتي تقول الشرطة، إنها أودت بحياة 16 شخصا على الأقل حتى الآن. وقال المتحدث باسم المجلس، إنه تم إقالة القائم بأعمال والي ولاية البحر الأحمر، ومدير جهاز الأمن بالولاية. ورصدت الأجهزة الأمنية، استخدام السلاح الآلي لأول مرة في الصراع متهمة أطراف خارجية بالتدخل لتأجيج الصراع، وعلى إثرها أرسلت الأجهزة الأمنية المزيد من التعزيزات إلى المنطقة وذلك بحسب موقع العربية.
يذكر أن السودان، أعلن تشكيل مجلس السيادة، يوم الثلاثاء الماضي، المؤلف من 11 عضوًا، والذي سيدير البلاد لفترة انتقالية تمتد ثلاث سنوات لحين إجراء انتخابات.وضم المجلس السيادي من طرف العسكريين كل من "عبدالفتاح البرهان رئيسا للمجلس، والأعضاء محمدحمدان دقلو، وشمس الدين كباشي، وياسر عبدالرحمن العطا، وإبراهيم