هل يجوز الحصول على إجازة مرضية مزورة؟.. الإفتاء تجيب

٢٧ أغسطس ٢٠١٩ - ١٢:٢٨ م
الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية
الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية
ورد إلى دار الإفتاء سؤال يقول: "ما حكم الموظف الذى يقدم الأعذار الطبية الوهمية للحصول على الإجازات المرضية تكاسلا وتثاقلا عن العمل؟ وهل الكسل عذر شرعي يوجب الكذب والحصول على الإجازة المرضية؟ وما النصيحة الموجهة للكسالى من الموظفين؟ وهل يجوز للطبيب كتابة الإجازة المرضية الكاذبة التي يعلم زيفها؟"، وأجاب الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، بقوله: "الحكم على تصرفات الموظفين في أخذهم للمأموريات والإجازات المرضية إنما يكون بحسب مطابقتها للوائح والنظم التي نظم بها ولي الأمر هذه الوظائف، والتي التزمها الموظف عند توقيعه لعقد العمل".
وأضاف المفتي، أنه يفرق فيها بين أمرين: الأول تقديم الموظف المأموريات والإجازات المرضية بعلم رؤسائه في العمل، ويكون الأمر فيها مخولا إليهم في السماح بها من عدمه حسب نظام العمل ولوائحه، فهذا جائز شرعا، والثاني من يقدم المأموريات والإجازات المرضية الوهمية الكاذبة تهاونا منه وتكاسلا، وهذا محرم شرعا ومخالف