شطب صيدليات العزبي ورشدي.. هل ينقذ سوق الدواء؟

رئيس لجنة الصيادلة: امتلاك العزبي لأكثر من 100 فرع يقع تحت مسمى قانون إدارة الصيدليات «تحايل على القانون».. وشباب الصيادلة لـ«التحرير»: يوفر فرص عمل
تحرير:باهر القاضى ٢٧ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ م
العزبي
العزبي
سادت حالة من الجدل بالشارع المصري وبالأخص داخل الوسط الطبي، عقب قرار وزارة الصحة بشطب «العزبى ورشدى»، من جداول قيد نقابة الصيادلة، إذ أخطرت الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص بوزارة الصحة نقابة الصيادلة في القاهرة بشطب الدكتور حاتم رشدي، والدكتور أحمد العزبي من سجلات الصيادلة بوزارة الصحة والسكان. وبحسب خطاب إدارة العلاج الحر، فإنه تم شطب الدكتور حاتم رشدي نهائيا من سجلات الصيادلة بوزارة الصحة، وإيقاف باقي الصيادلة الواردة أسماؤهم في الحكم الصادر في الاستئناف رقم 5214 لسنة 134 ق لمدة عام، وتم التأشير بذلك في سجلات الصيادلة.
سرطان يضر المهنة الصيدلى أحمد فاروق، رئيس لجنة الصيدليات بنقابة الصيادلة، قال إنه لا يليق لأحد أن يعقب على أحكام القضاء المصرى، مؤكدا أن وجود السلاسل بمثابة سرطان يسير وبقوة فى جسد الدواء، ليس ذلك فحسب، بل سرطان ينتعش ويهدد مهنة الصيادلة، وبالتالى حان الآن بتر ذلك السرطان، تنفيذا للقانون. وعن ادعاء