هل ينجح وزير التعليم في «مغامرته الجديدة»؟

شوقي: مد الدراسة 10 أيام لاستيعاب المواد الدراسية واعتبار الصف الثاني الثانوي سنة عادية.. وتغيير كتب رياض الأطفال ونظام المنازل والمصريين بالخارج
تحرير:مؤمن عبد اللاه ٢٧ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٧:٢٠ م
 صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
خمسة عشر يوما متبقية على انطلاق ماراثون العام الدراسي الجديد 2019/ 2020 لمرحلة التعليم ما قبل الجامعي، فمن المقرر أن تبدأ الدراسة وفق ما أعلنت عنه وزارة التربية والتعليم لطلاب الصف الأول رياض الأطفال، والصفين الأول والثاني الابتدائي، في 11 سبتمبر المقبل، على أن تنخرط بقية المراحل في الدراسة في 21 من الشهر نفسه، ويشهد العام الجديد عددا من التغييرات في نظام الدراسة، بداية من مد الفترة الزمنية للعام، مرورا بإلغاء الثانوية التراكمية لهذا العام، وتعديل نظام امتحانات طلاب المنازل وإضافة مفاهيم جديدة، وتغيير في شكل بعض الكتب وتدريب المعلمين.
التغييرات الجديدة التى أقدم عليها شوقي فتحت الباب أمام عدد من التساؤلات، أبرزها هل ينجح وزير التعليم فى مغامرته الجديدة؟ وهل تؤتى ثمارها؟ وهل تُعد هذه التعديلات تلافيا للأخطاء التى وقعت فيها الوزارة العام الماضي؟ أم هي محاولة لتصحيح المسار؟  ونرصد في التقرير التالي أبرز التغييرات التى ستطرأ على