في معركة جدار المكسيك.. ترامب يؤمن مساعديه بالقانون

بدا من الواضح أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعتزم المضي في مشروع بناء الجدار الحدودي والانتهاء منه قبل انتخابات الرئاسة عام 2020، وذلك على الرغم من استحالة ذلك
تحرير:محمود نبيل ٢٩ أغسطس ٢٠١٩ - ١١:٠٥ ص
جدار المكسيك
جدار المكسيك
لا يزال الرهان الرئيسي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على وعوده الانتخابية السابقة للفوز بالاستحقاق الرئاسي المقبل في الولايات المتحدة، والذي يضمن له البقاء في البيت الأبيض لولاية ثانية، ولم يجد الرئيس الأمريكي أفضل من الجدار الحدودي مع المكسيك ليكون هو الرهان الرئيسي في الانتخابات التي ستقام العام المقبل، إذ لا يزال ترامب يحلم بإتمام هذا الجدار على الرغم من المشكلات السياسية والمعارضة القوية له في مجلس النواب على مدى الأشهر القليلة الماضية، خاصة من قبَل الديمقراطيين.
وطلب الرئيس دونالد ترامب من مسؤوليه اتخاذ تدابير جديدة في محاولة تنفيذ مشروع بناء الجدار الحدودي الموعود به قبل انتخابات عام 2020، وأكد أنه سيصدر عفوًا إذا اضطر مساعدوه إلى خرق القوانين لإنجاز المشروع، وفقا لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية. اقرأ أيضا: ترامب يصطدم بخسائر غير مسبوقة للاقتصاد الأمريكي