المحافظة تتحمل تكاليف علاج «معلمة بورسعيد»

تحرير:شيماء رشاد ٢٩ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٠٥ م
محافظ بورسعيد أثناء زيارته للمعلمة
محافظ بورسعيد أثناء زيارته للمعلمة
قرر اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، تحمل المحافظة كافة تكاليف علاج المعلمة "سها علي يوسف"، وذلك في ضوء توجه الدولة نحو رعاية أبنائها، وطالب جميع فئات المجتمع، بعدم الالتفات إلى الشائعات التي يبثها أعداء الوطن بالداخل والخارج، والتي تهدف إلى زعزعة صفوف المجتمع والنيل من وحدته، مشددًا على أن رجال الشرطة يقومون بدور وطني كبير ويبذلون الكثير من الجهد لحماية مصر وشعبها والمشروعات العملاقة غير المسبوقة التي تشهدها مصر في عهد رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسي.
وقال المحافظ، خلال زيارته للمعلمة في مستشفى آل سليمان التخصصي، للاطمئنان على حالتها الصحية، إن "مصر دولة قوية، ودولة قانون والقانون يطبق على الجميع بلا أي استثناء". وكانت قد انتشرت شائعة على مواقع التواصل الاجتماعي حول اتهام المعلمة "سها" لضابط شرطة بالاعتداء عليها أثناء قيامها بأعمال الملاحظة للثانوية