باقية وتتمدد.. لماذا لم ينته خطر «داعش» بالكامل؟

ألقى تقرير لوزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» باللوم على قرار ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا وسحب الموظفين الدبلوماسيين من العراق، في عودة داعش إلى سوريا والعراق
تحرير:أحمد سليمان ٠٢ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٣٣ م
داعش
داعش
على الرغم من انهيار خلافة تنظيم "داعش" الإرهابي المزعومة بعد حملات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق وسوريا، فإن الجماعة ما زالت حية وتعيد تجميع صفوفها في العراق وسوريا وأفغانستان، وتُظهر تحالفاتها مع الجماعات المتطرفة حول العالم أن هذه المجموعة قادرة على التكيف ولن تندثر قريبا. الفراغ الأمني الذي تسبب فيه رحيل القوات الأمريكية في سوريا والعراق، سمح لمقاتلي داعش بإعادة التجمع، وهم يشكلون خطرا متجددا على استقرار المنطقة، لكن الأمر تخطى العراق وسوريا، حيث ينشط داعش في جميع أنحاء العالم.
سوريا والعراق في مارس من هذا العام، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب النصر على داعش، بعد معارك طويلة ضد الجماعة في العراق وسوريا، حيث قامت القوات الأمريكية بتحرير معقل داعش الأخير في الباغوز، شرق سوريا. وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية، وهي مجموعة تدعمها الولايات المتحدة، من هزيمة تنظيم "داعش" الذي ضعف