رغم الاتفاق مع أمريكا.. طالبان لن تغير أفكارها

ينص الاتفاق على أنه في مقابل انسحاب القوات الأمريكية تتعهد طالبان ألا تستخدم أفغانستان مرة أخرى كقاعدة للجماعات المسلحة التي تسعى لمهاجمة الولايات المتحدة وحلفائها
تحرير:أحمد سليمان ٠٣ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٢:٤٦ م
طالبان
طالبان
في الوقت الذي كان يستمع فيه المواطنون الأفغان لمقابلة تليفزيونية، تم الكشف خلالها عن الخطوط العريضة لاتفاق سلام الذي توصل له قادة حركة "طالبان" مع الولايات المتحدة، يمهد لإنهاء الحرب الأفغانية التي اندلعت منذ نحو 18 عاما، هز انفجار ضخم العاصمة الأفغانية كابول. وتبنت "طالبان" الهجوم الذي استخدم فيه جرار مفخخ بقنبلة، واستهدف مجمعا سكنيا يضم مواطنين أجانب، خارج المنطقة الخضراء شديدة التحصين في المدينة، وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 16 شخصا وجرح 119 آخرين على الأقل.
الهجوم الذي استهدف الأجانب حصد أرواح المدنيين الأفغان، وهو ما دفع السلطات إلى اصطحاب نحو 400 أجنبي إلى خارج المنطقة مع تصاعد الغضب في الشوارع، حيث أشعل السكان المحليون النار في الإطارات وسدوا طريقا رئيسيا مطالبين الأجانب بمغادرة المنطقة إلى الأبد. ويبرز الهجوم، وهو الثالث خلال عدة أيام، المخاوف من أن