جونسون يعاقب أعضاء البرلمان البريطاني ويطرد 21 نائبا

٠٤ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٠٠ م
بوريس جونسون
بوريس جونسون
يبدو أن محاولات رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، في الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق ستبوء بالفشل، خصوصا بعد أن خسر الأخير تصويتا حاسما في مجلس العموم دعم تأجيل خروج المملكة من الاتحاد الأوروبي إلى ما بعد 31 أكتوبر. خسارة جونسون جاءت في أعقاب انشقاق 21 نائبًا محافظا وتصويتهم إلى جانب نواب المعارضة العمالية، الأمر الذي دفع بوريس جونسون إلى التوجه بإجراء انتخابات تشريعية مبكرة، ما قد يدفع الأخير أيضا إلى الاستقالة على غرار تيريزا ماي، التي فشلت في تمرير بريكست من البرلمان، وفقا لـ"فرانس 24".
وفي ختام نقاش محتدم، أجرى مجلس العموم تصويتا حاسما حقق فيه النواب الرافضون حصول بريكست بدون اتفاق فوزا مدويا، إذ أتت نتيجة التصويت 328 مقابل 301، ما أتاح لهم الإمساك بزمام الأجندة البرلمانية التي عادة ما تكون في يد الحكومة. قرار رفض البرلمان أتاح للنواب اعتبار طرح مشروع قانون يلزم رئيس الوزراء المحافظ