الدوافع مجهولة.. حادث طعن مفاجئ أمام مدرسة في فرنسا

٠٦ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٣٠ ص
الشرطة الفرنسية
الشرطة الفرنسية
أصيبت امرأتين، في حادث طعن، اليوم الجمعة، إثر هجوم بسكين على مدرسة في مدينة مرسيليا الساحلية جنوبي البلاد، بحسب ما أفادت وسائل إعلام فرنسية، فيما قالت الشرطة الفرنسية، إنها أوقفت شخصا يشتبه في تنفيذه عملية الطعن في تمام الساعة 6.40 دقيقة صباح اليوم -بتوقيت باريس-، وأكدت مصادر، ان دوافع الهجوم الذي حدث فجأة وبدون مقدمات لا تزال مجهولة حتى الآن، بحسب سكاي نيوز، اتلي أوضحت أن الشخص المسلح، هاجم امرأة أمام المدرسة بسكين، ثم سدد لكمة قوية في وجه الأخرى وهرب.
ونقلت المرأتين اللتين أصيبتا في الهجوم الغادر، إلى قسم الطوارئ في المستشفى في مارسيليا، بحسب موقع "لا بروفانس" المحلي. وفي السنوات الأخيرة، شهدت فرنسا العديد من الهجمات الإرهابية الدموية، وصلت خلال الفترة من مارس 2012 وحتى ديسمبر 2018، إلى 13 حادث، أودت بحياة 259 شخصا على الأقل، وتفنن المنفذين في أساليب