سؤال برلماني للحكومة عن موعد تعويض سكان عزبة المدابغ

تحرير:أحمد جاد ٠٧ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠١:٤٠ م
رئيس الوزراء يتابع أعمال تطوير سور مجرى العيون - صورة أرشيفية
رئيس الوزراء يتابع أعمال تطوير سور مجرى العيون - صورة أرشيفية
قالت أنيسة حسونة عضو مجلس النواب، في بيان صحفي لها، اليوم السبت، إن هناك خطر يومي على حياة السيدات والأطفال في منطقة المدابغ، بسبب عدم التسكين في الوحدات السكنية المخصصة لهم في أحياء الأسمرات ومدينة بدر حسب استمارات رغباتهم، مؤكدة أن هناك شكوى من الأهالي، منذ هدم منطقة المدابغ وعدم استلامهم لوحداتهم السكنية المستحقة كتعويض، إذ أنهم يعيشون الآن في ظروف غير آدمية وغير عادلة في وحدات سكنية نصف مهدومة، وذلك بسبب هدم كل المباني الملاصقة لوحداتهم السكنية.
وتقدمت حسونة بسؤال لرئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزيري الإسكان عاصم الجزار، والتنمية المحلية محمد شعراوي، بشأن موعد تسليم عدد من الأهالي في عزبة المدابغ، لوحداتهم المخصصة لهم في مدينة بدر أو حي الأسمرات.وذكرت أنه بعد هدم منطقة المدابغ خلف سور مجري العيون والتي تم الانتهاء من أعمال الهدد