بسبب المصروفات.. أزمة تلاحق طلاب «حقوق الإسكندرية»

الكلية أوقفت غير المسددين لرسوم العام الماضي وتغريمهم 300 جنيه رسوم إدارية إضافية.. والعميد: منحنا غير القادرين فرصة للإعفاء.. والكردي: وضع آلية جديدة للسداد
تحرير:محمد مجلي ١٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ١٢:٢٥ م
جامعة الإسكندرية
جامعة الإسكندرية
فرضت أزمة جديدة نفسها على الوسط الطلابي بجامعة الإسكندرية وخاصة داخل كلية الحقوق، وذلك مع اقتراب بدء العام الدراسي الجديد المقرر فى 21 سبتمبر، حيث قررت الكلية تنفيذ تهديدها بحرمان الطلاب غير المسددين لرسوم العام الماضي بالإيقاف وعدم السماح لهم بالدخول، فضلاً عن تغريم الطلاب بسداد رسوم إضافية إدارية قدرها 300 جنيه عليهم تسدد قبل بدء العام الدراسي الجديد، وهو الأمر الذي أثار غضب طلاب كثيرين من داخل الكلية خاصة ممن لم يسددوا رسوم الموسم الماضي.
غضب طلابي عبر عدد كبير من الطلاب عن غضبهم من قرار إيقاف بعضهم ممن لم يسددوا الرسوم الدراسية، مطالبين بمراعاة ظروفهم المادية الصعبة وعدم قدرتهم على السداد. قال "محمد .ع" طالب بالفرقة الثالثة، إن ظروف شديدة منعته من سداد الرسوم الدراسية وأنه لم يتقدم بطلب لحصول على إعفاء لاعتقاده بقدرته على السداد، موضحًا