مفتي الجمهورية: الانتحار حرام شرعا ومن الكبائر

١٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٢:١٤ م
مفتي الجمهورية شوقي علام
مفتي الجمهورية شوقي علام
قال فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، إن الشريعة الإسلامية وكافة الشرائع السماوية تدعو إلى حفظ النفس وحمايتها، وتحرم قتل النفس وإزهاق الروح أو حتى إتلاف عضو من أعضاء الجسد أو إفساده، مضيفا أن الانتحار حرام شرعا لما ثبت في كتاب الله عز وجل وسنة النبي (صلى الله عليه وسلم) وإجماع المسلمين، حيث قال الله تعالى: ?ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما?.. وقال النبي (ومن قتلَ نفسه بِشيْء عذب بِه يوم القِيامةِ)، جاء ذلك في كلمة له، اليوم الثلاثاء، بمناسبة اليوم العالمي لمنع الانتحار، والذي يوافق 10 سبتمبر من كل عام.
وذكر علام: "لم يقتصر الأمر على التحذير من قتل النفس فقط، بل حرم الله تعالى كل ما من شأنه أن يهلك الإنسان أو يلحق به ضررا، مشددا على أن الانتحار من كبائر الذنوب، وهو حكم ثابت في الكتاب والسنة، وأجمع المسلمون قاطبة على ذلك".وأوضح أن المحافظة على النفس مقصد من مقاصد الشريعة الإسلامية، كما تدعو الشريعة