جثمان عالم النووي أبو بكر عبد المنعم يصل القاهرة

تحرير:محمد عودة ١١ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٧:١٠ ص
العالم المصري الراحل أبو بكر عبد المنعم رمضان
العالم المصري الراحل أبو بكر عبد المنعم رمضان
وصل إلى مطار القاهرة الدولي صباح اليوم جثمان العالم المصري الدكتور أبو بكر عبد المنعم رمضان قادما من المغرب لدفنه في مسقط رأسه بمحافظة الغربية، بعد أن وافته المنية خلال وجوده بمراكش منذ عدة أيام إثر أزمة قلبية. وكان العالم المصري والأستاذ المتفرغ بقسم المواقع والبيئة بشعبة الرقابة الإشعاعية التابعة لهيئة الطاقة الذرية قد شارك في ورشة عمل نظمتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول التلوث البحري منذ بداية الشهر الجاري، وشعر بإرهاق شديد أثناء الاجتماعات وصعد إلى غرفته وطلب من إدارة الفندق نقله إلى المستشفى.
ووصل جثمان الدكتور أبو بكر على متن رحلة الخطوط المغربية رقم 272، القادمة من كازبلانكا، وتم إنهاء إجراءات وصوله وخروجه من باب 35 بمطار القاهرة، وتوافدت أسرة الفقيد وزملاؤه إلى المطار لاستقبال الجثمان ونقله إلى مثواه الأخير.  وكانت النيابة العامة في مدينة مراكش المغربية، قد أمرت، يوم الجمعة الماضي،