«عايز 3 جنيه دلوقتي».. تفاصيل تعدي موظف على بائعة تين بالشرقية

موظف بمجلس مدينة أبو كبير يعتدي على بائعة تين ويُغرق وجهها بالمياه لعدم دفعها «أرضية».. البائعة: «كنت لسه ما استفتحتش».. والمحافظ يفتح تحقيقا عاجلا في الواقعة
تحرير:إسلام عبد الخالق ١٣ سبتمبر ٢٠١٩ - ١١:٤٥ م
بائعة التين بالشرقية
بائعة التين بالشرقية
«دموع الغلبان تسوى كام؟».. تساؤل لم يجد إجابة على مدار الساعات الماضية؛ بعدما هزت واقعة تجرد فيها موظف حكومي من كل ما يمت للإنسانية والرحمة بشيء، قبل أن يتجرد من مهام وظيفته والتي تنُص بصورة أو بأخرى على ضرورة الانتصار للوطن والمواطن في آنٍ واحد، طالما كان ذلك في إطار القانون، والذي ليس من المعقول ولا المقبول أن يتم تطبيقه وفرضه بإهانة المواطنين، وهو ما لم يُدركه الموظف الحكومي بمجلس مركز ومدينة أبو كبير، بمحافظة الشرقية، وهو يأتي على مصدر رزق سيدة لا تحلم بأكثر من رزق يسد كل ما تحلم به بضعة جنيهات.
مع دقات الساعة العاشرة صباح الخميس، وبينما بدأ سوق مدينة أبو كبير، على غير عادته، يخلو من الباعة رويدًا رويدًا متأثرًا بحملة إزالات آتية يقودها رجال المدينة بالتعاون مع قطاع المرافق، كانت «فايزة» المرأة الخمسينية، تجلس كعادتها بجوار عشرات الحبات من محصول التين الشوكي، عسى أن تبيعها وتتحصل