الأمم المتحدة تعتذر لإسبانيا عن خطأ الحرب الأهلية

تحرير:وكالات ٢٦ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٤:٢٠ م
الأمين العام للأمم المتحدة
الأمين العام للأمم المتحدة
تقدّمت الأمم المتحدة باعتذارها، أمس الإثنين، لإسبانيا. جاء ذلك بعد أن نسبت الأمم المتحدة، عن طريق الخطأ، القصف المدمر لبلدة غيرنيكا، والذي وقع في عام 1937، للقوات الجمهورية الإسبانية، وفق ما قال متحدث، الإثنين، بحسب ما أفادت به وكالة «فرانس برس». وفي الحقيقة، فقد قامت طائرات النازيين الألمان، والقوات الفاشية الإيطالية، بقصف هذه المدينة الصغيرة في الباسك، شمال إسبانيا في عام 1937، وذلك لدعم تمرد الجنرال فرانسيسكو فرانكو خلال الحرب الأهلية الإسبانية.
وقال ستيفان دوجاريك: «لقد تم إبلاغ الأمم المتحدة مطلع الأسبوع بأن موقع إدارة الهدايا التابع للمنظمة الأممية نسب الفظائع التاريخية في غيرنيكا، التي جسدها بابلو بيكاسو في جداريته الشهيرة، إلى جمهورية إسبانيا». وأضاف دوجاريك: «الجمهوريون كانوا الضحايا وليس المرتكبين»، مشيرا إلى