كان رايح السوبر.. وفاة الطفل الزملكاوي أدهم في حادث أليم

٢٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٠٥ م
الطفل أدهم
الطفل أدهم
لم يكن الطفل أدهم مسعد الكيكي، الذي ارتدى تيشيرت الزمالك الأبيض، يعلم أي مصير ينتظره، وهو مملوء بالفرحة الغامرة أثناء استعداده للذهاب إلى مدينة برج العرب بالإسكندرية، لمؤازرة ناديه المفضل في مباراة السوبر المحلي أمام الغريم التقليدي النادي الأهلي.. ركب أدهم السيارة مع والده الذي ارتدى نفس القميص الأبيض، قاصدين طريق مصر الإسكندرية الصحراوي، ليكون خط سيرهم إلى ملعب مباراة القمة، إلا أن حادثا مأساويا أبى أن يكمل فرحة الطفل برؤية أحبابه، ليلطخ القميص الأبيض بدماء الطفل التي سالت، بعد انقلاب السيارة، ويتم نقله وأبيه إلى المستشفى في حالة خطيرة.
وصل الأب وابنه إلى المستشفى، إلا أن القدر لم يكن رحيما بالرجل الذي تمدد مصابا بجوار فارسه الصغير، إذ سابقت قطرات الدماء خطوات حامليهم، ليتوفى الطفل ويبقى الأب في حالة خطيرة بين وجعين، الأول فقد الابن والآخر ألم لإصابة. ووسط تضارب الأبناء في البداية حول حياة الطفل، قطع أمير عزمي مجاهد مدرب الزمالك السابق،