سينما ومسرح.. خطة تحويل عين الصيرة لمزار ترفيهي

٢١ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠١:٠٥ م
عين الصيرة - صورة أرشيفية
عين الصيرة - صورة أرشيفية
قال الدكتور أحمد الشربينى، المشرف العام على المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، إنه تم الانتهاء من الدراسات الخاصة بتحويل منطقة بحيرة عين الصيرة إلى مزار ترفيهي وربطها بالمتحف، إذ تجرى حاليا عمليات تكريك البحيرة وتوسيعها، وسيتم تحويل المتحف إلى مركز ترفيهي متكامل يضم مسرحا وسينما ومجموعة كافيتريات، بحيث تقضي الأسرة المصرية يوما متكاملا في أثناء زيارتها للمتحف، مشيرا إلى أنه يتم حاليا تجهيز قاعتين جديدتين لافتتاحهما في غضون الشهور القليلة المقبلة.
وأوضح الشربيني أن القاعتين هما قاعة المومياوات الملكية (بمسطح 2810 أمتار مربعة)، والتي سيتم نقلها في موكب مهيب خلال الشهور القليلة المقبلة من المتحف المصري بالتحرير لعرضها بمقرها الدائم داخل متحف الحضارة، والقاعة الأخرى هي قاعة العرض الرئيسية (بمسطح 2570 مترا مربعا)، وتتحدث عن أهم معالم الحضارة المصرية