ترامب يرفض وساطة فرنسا لإنهاء النزاع مع إيران

تحرير:التحرير ٢٤ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٤٦ ص
ترامب وروحاني
ترامب وروحاني
أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، رفضه مساعي الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، للوساطة بين الولايات المتحدة وإيران في النزاع القائم بين واشنطن وطهران. وقال ترامب في تصريحات صحفية، أمس الإثنين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة: "نحن لا نحتاج إلى وسيط.. هو (ماكرون) صديقي لكننا لا نبحث عن أي وسطاء". وأوضح الرئيس الأمريكي أن جدول أعماله لا يشمل الاجتماع بالرئيس الإيراني، حسن روحاني، هذا الأسبوع، إلا أنه لم يستبعد الاجتماع به في نيويورك.
وطالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إيران بالبدء في اتخاذ خطوات من شأنها نزع فتيل الأزمة بالشرق الأوسط، وذلك رغم تأييد الاتحاد الأوروبي بضلوع طهران في هجوم أرامكو. تجدر الإشارة إلى أن التوتر في منطقة الخليج ازداد حدة بعد استهداف منشآت لشركة "أرامكو" السعودية منتصف الشهر الجاري. وفي الوقت الذي اتهمت