بالأدلة.. الخارجية تكشف «جرائم أردوغان»: يلعب دورا مشبوها

٢٤ سبتمبر ٢٠١٩ - ١٠:٣٠ م
وزير الخارجية سامح شكري
وزير الخارجية سامح شكري
أصدرت وزارة الخارجية المصرية، بيانا رسميا للرد، على تصريحات الرئيس التركي أردوغان خلال إحدى الفعاليات مؤخراً في نيويورك، بالإضافة إلى ما جاء في بيانه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، من ادعاءات مرتبطة بوفاة محمد مرسي، إذ أعرب المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، عن بالغ الاستغراب والاستهجان تجاه تصميم أردوغان على مواصلة ادعاءاته وإصداره تصريحات واهية وباطلة، ظاهرها الادعاء بالدفاع عن قِيَمْ العدالة، وباطنها مشاعر الحقد والضغينة تجاه مصر وشعبها الذي لا يكن سوى كل التقدير للشعب التركي.
وأشار حافظ، إلى أنه من المفارقات الساخرة أن تأتي تلك الادعاءات من شخص مثل أردوغان، على ضوء رعايته للإرهاب في المنطقة فضلاً عما يرتكبه نظامه من انتهاكات صارخة في حق الشعب التركي الصديق حيث يحاول ان يجعله رهينة لحرية زائفة وعدالة مزعومة. وأضاف المُتحدث الرسمي أن تصريحات الرئيس التركي الأخيرة ضد مصر لا