الكهرباء تصعق شابا وأمه حتى الموت في أسوان

تحرير:عوض سليم ٢٦ سبتمبر ٢٠١٩ - ١٢:٥٠ ص
جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية
حادث أليم، شهدته قرية قرية النزل، التابعة لمركز إدفو شمال أسوان، فى الساعة الاولى من صباح اليوم الخميس، بعدما توفى شاب صعقا بالكهرباء، أثناء إصلاحة مكيف صحراوى، ولقيت أمه هى الأخرى مصرعها أثناء محاولتها لإنقاذه. تلقى اللواء محمد عمارة، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن أسوان، إخطارا بوفاة شاب أثناء إصلاح تكييف صحراوى، إلى جانب وفاة والدته التى حاولت إنقاذه. على الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث، وتبين وفاة ناصر محسب أمين، 16 سنة، ووالدته وردة على فؤاد، 40 سنة، صعقا بالكهرباء.
وأفادت التحريات والمعاينة التى أجراها ضباط المباحث بإشراف اللواء حمدى هاشم، مدير إدارة البحث الجنائى، بأنه فى أثناء قيام الشاب بإصلاح جهاز تكييف سحراوى فى منزل الأسرة، بقرية النزل، التابعة لمركز إدفو، إذ تعرض للصعق نتيجة ملامسة يده أسلاك كهربائية بالمكيف، وفى غضون ذلك، حاولت والدته إنقاذه من الصعق،