ضحية شاذ.. المشهد الأخير في حياة «مجذوب الواحات»

٢٧ سبتمبر ٢٠١٩ - ١١:٥١ ص
جثة
جثة
لم يكد يغادر "سيد" جدران الزنزانة عقب انتهاء فترة سجنه على خلفية اتهامه في قضية "شذوذ جنسي" حتى عاد سريعا مرة أخرى إلى خلف القضبان، لكنه تلك المرة متهم في قضية قتل، إذ عمد "سيد"، البالغ من العمر 29 عاما، إلى ممارسة الشذوذ مع "مجذوب" خمسيني أتعبه مرض السكري وضيق الحال على حد سواء، فاستدرجه إلى منطقة مهجورة بعيدا عن النطاق السكاني لمركز الواحات البحرية الواقع شمال محافظة الجيزة، لكن الأخير قاومه دفاعا عن شرفه، وانتهى الأمر بوقوع جريمة قتل مؤسفة في الصحراء الشاسعة.
تلقى اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إشارة من شرطة النجدة بالعثور على جثة أحد الأشخاص عارية لرجل خمسيني ملقى على وجهه ومقيد اليدين والقدمين من الخلف، وبجسده سحجات بالبطن والعانة. كشفت التحريات عن أن المجني عليه يدعى "زهير" 52 سنة، وأنه "مجذوب" وأن وراء مقتله عاطلا يدعى "سيد"