انتحار طالب ثانوي شنقًا في منزله بالدقهلية

تحرير:رانيا الديداموني ٢٧ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:١٦ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أقدم طالب بالمرحلة الثانوية، ببندر مركز المطرية بمحافظة الدقهلية، اليوم الجمعة، على إنهاء حياته بالانتحار، عن طريق شنق نفسه بحبل داخل منزله. تلقى اللواء فاضل عمار، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء السيد سلطان، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود إشارة إلى مركز شرطة المطرية من المستشفى المركزي بوصول شاب مقيم دائرة القسم ببندر المطرية جثة هامدة، ولا يوجد عليه إصابات ظاهرية سوى آثار زرقاء حول الرقبة، ادعاء انتحار شنقًا في منزل أسرته.
وعلى الفور، انتقل ضباط القسم إلى مكان البلاغ وتبين أن الشاب يدعى "يوسف عباس أبو النصر"، 13 عامًا، وشنق نفسه بحبل داخل منزله، حيث عثرت عليه أسرته. وبسؤالهم، نفوا وجود شبهة جنائية في الوفاة وأنه كان يمر بأزمة نفسية أدت إلى إحساسه بالاكتئاب مؤخرًا وهددهم بالانتحار وإنهاء حياته أكثر من مرة لكنهم لم يصدقوا