وفاة الطفلة جنة ضحية تعذيب جدتها بالدقهلية

تحرير:محمد عودة ٢٨ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٤:١٠ ص
جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية
لفظت الطفلة جنة محمد سمير، ضحية تعذيب جدتها فى محافظة الدقهلية، أنفاسها الأخيرة، بعد توقف عضلة القلب داخل المستشفى الدولى بالمنصورة. وتعرضت الطفلة المتوفاة، التى لم تتجاوز الـ4 سنوات، للتعذيب على يد جدتها التى قامت بكيِّها بآلة حادة في مناطق حساسة عقابًا لها على تبولها اللا إرادي، وخضعت الطفلة لعملية بتر في القدم اليسرى من أعلى الركبة إثر إصابتها بغرغرينة نتيجة كسر في القدم منذ 10 أيام. ووصلت الطفلة جنة، من قرية بساط الدين، التابعة لمركز شربين، إلى المستشفى السبت الماضي، مصابة بغرغرينة في الأعضاء التناسلية الخارجية، واشتباه جلطة بالطرف السفلي.
كما تبين وجود آثار سحجات واعتداء بالظهر والبطن والحالة العامة دون المتوسطة، بالإضافة إلى وجود تهتك في الرحم. واتهمت الطفلة جدتها التى تبلغ من العمر 40 عاما، بتعذيبها، فيما أنكرت المتهمة، وادعت سقوط زيت مغلي على الطفلة، ثم اعترفت بأنها عاقبتها على تبولها اللا إرادي بالكي بآلة حادة. وأمرت النيابة العامة