شيخ الأزهر يتبنى حالة شقيقة الطفلة «جنة»

٢٩ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠١:١١ م
أماني شقيقة الطفلة جنة
أماني شقيقة الطفلة جنة
أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة عن تبني فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، لحالة الطفلة شقيقة ضحية التعذيب "جنة" والمقيمة بمركز شربين بمحافظة الدقهلية، حيث عرض فضيلته التكفل برعاية الطفلة وتقديم كافة سبل الدعم لها من علاج وإعادة تأهيل نفسي ورعاية دراسية، لإخراجها من حالة الخطر المعرضة لها بالتعاون مع المجلس. وتوجهت الدكتورة عزة العشماوي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة بالشكر لفضيلة الإمام الأكبر لمبادرته الكريمة ولاهتمامه بحالة الطفلة بشكل خاص وقضايا الطفولة بشكل عام.
وأشارت العشماوي إلى أنها استقبلت مكالمة هاتفية صباح اليوم من مكتب فضيلته ليطمئن فيها على حالة الطفلة أماني، ويطلب تقديم كافة سبل الدعم لها. وأوضحت العشماوي أنه بالكشف الطبي على شقيقة الضحية والبالغة من العمر 6 سنوات ، تبين أنها تعاني من أثار ضرب وتعذيب، وفقا لما ذكرته أمام النيابة العامة ووفقا للتقرير