كاتب: خطاب أردوغان فضح حقده على مصر والسعودية

٢٩ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٢:٢٤ م
أردوغان - صورة أرشيفية
أردوغان - صورة أرشيفية
وصف الكاتب الصحفي السعودي مشعل أبا الودع الحربي، خطاب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بـ"الأسوأ" حتى الآن، قائلا: "إنه فضح نفسه في خطابه بتدخله في شؤون الدول وحقده على الدول العربية، خاصة مصر والسعودية، إن أردوغان ما زال يتاجر بقضية اللاجئين السوريين ويبتز الدول الغربية بهذه القضية، بالإضافة إلى أنه يستخدم اللاجئين في لعبة إقامة منطقة آمنة في سوريا تحت عنوان حماية اللاجئين لكن الغرض الحقيقي له من إقامة هذه المنطقة يتمثل في احتلال جزء كبير من الأراضي السورية".
وأضلف الحربي، في مقاله بجريدة "السياسة" الكويتية، اليوم الأحد، تحت عنوان (أسوأ خطاب في الأمم المتحدة، أن أردوغان يدعي أمام العالم بأنه يريد الحفاظ على وحدة سوريا وأنه يسعى لمحاربة الإرهاب، والحقيقة أنه أول من عمل على تدمير سوريا وإدخال عناصر داعش إليها والتجارة مع التنظيم الإرهابي وسرقة نفط سوريا وبيعه