اليوم مصر في أول اختبار للبترول بالسعر الحر

تستعد الحكومة لبدء العمل بآلية التسعير التلقائي للوقود أول الشهر الجاري، بحيث يتم تحديد الأسعار لمدة ثلاثة أشهر بزيادة أو نقصان على حسب سعر البترول العالمي
تحرير:رنا عبد الصادق ٠١ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٢:٤٧ م
البنزين
البنزين
تبدأ الحكومة اليوم، الثلاثاء، التطبيق الفعلي لآلية التسعير التلقائي للوقود، والتي من المقرر لها أول أكتوبر الجاري، حيث أصدرت الحكومة في يونيو الماضي، قرارا بتولي اللجنة المشكلة لمتابعة آلية التسعير التلقائي للمواد البترولية، تحديد أسعار بيع المنتجات البترولية كل 3 أشهر، على ألا تتجاوز نسبة التغيير في سعر البيع للمستهلك ارتفاعا أو انخفاضا 10% من سعر البيع الساري، ويخضع قرار زيادة أو خفض أو تثبيت السعر لما ستسفر عنه دراسة الحكومة لمستويات أسعار البترول العالمية وسعر الصرف.
ما آلية التسعير التلقائى؟ يقصد بآلية التسعير التلقائى للمواد البترولية، ربط سعر بيعها للمستهلك بتكلفة توفيرها، بما يسمح للحكومة بتحرير سعر الوقود، وإلغاء الدعم عنه. وتقوم هذه الآلية على وضع معادلة سعرية، تشمل أسعار البترول العالمية، وسعر صرف الجنيه أمام الدولار، بالإضافة إلى أعباء التشغيل داخل مصر،