بعد تراجع البنزين.. لماذا لم تخفض الحكومة أسعار السولار؟

٠٤ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٢:٢٩ ص
وزير البترول طارق الملا
وزير البترول طارق الملا
أصدرت وزارة البترول التسعيرة الجديدة للمواد البترولية، التي أقرتها لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، المعنية بمراجعة وتحديد أسعار بعض المنتجات البترولية بشكل ربع سنوي في اجتماعها الأخير المنعقد عقب انتهاء شهر سبتمبر الماضي، وشهد القرار خفض سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة في السوق المحلية 25 قرشًا للتر ليصبح 5ر6 جنيه لبنزين 80، و75ر7 جنيه لبنزين 92، و75ر8 جنيه لبنزين 95 ، وخفض سعر طن المازوت للاستخدامات الصناعية 250 جنيهًا ليصبح 4250 جنيهًا اعتبارا من الساعة 12 صباحا، إلا أن القرار لم يتعرض إلى سعر السولار.
سياسة التسعير الآليأوضحت اللجنة، أن القرار يأتي في ضوء انخفاض سعر برميل برنت فى السوق العالمية خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر 2019، ليبلغ في المتوسط نحو 62 دولارا للبرميل، وانخفاض قيمة الدولار أمام الجنيه لتحقق في المتوسط نحو 16.60 جنيه للدولار خلال نفس الفترة، بالإضافة إلى الالتزام بما تم الإعلان