«الجوكر» من أرقام ساحقة إلى فيلم يصيب بالاكتئاب

بالنسبة لمرضى الاكتئاب والقلق والتوتر، وخاصة المراهقين، لا ينصح بدخول مثل هذه النوعية من الأفلام "Joker"؛ لأنها ستحفز الشعور بالألم، وستجعلك ترى نسخة سيئة من الحياة
تحرير:إسراء سليمان ٠٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠١:٤٢ م
الجوكر
الجوكر
بعد أن طرح فيلم الجوكر للمخرج Todd Phillips، في جميع دور العرض العالمية والمحلية، حقق أرقامًا خيالية، حطمت توقعات جميع النقاد وصناع السينما الأمريكية، لم يكن الـjoker فيلمًا عابرًا، نال إعجاب الملاين فقط، لكن كان مشهدا مبسطا من العقل البشري، المشكلات النفسية التي يعيشها، شبح الاكتئاب الذي يطاردنا في كل مكان، نستطيع أن نقول إن مثل هذه النوعية من الأفلام تبني نجاحها على عقول المشاهدين، حيث استطاع أن يخترق تعبهم النفسي والجسدي، وجعل من شاشة السينما مسرحا لعرض أحزانهم، وذلك نقلا عن "dailymail".
أصبح الجوكر حديث رواد التواصل الاجتماعي، الجميع يتحدث عن النجاح الساحق الذي حققه الفيلم، قطعة فنية اتفق الجميع حول العالم على نجاحها، بل تميزها وسط ساحة مليئة بأفلام رائعة لا يستهان بها على الإطلاق، على الجانب الآخر، يقول العديد من المشاهدين إن الفيلم مرعب للغاية، وينبغي وقف عرضه على الفور، لأنه يعمل