الانسحاب الأمريكي من سوريا.. طعنة في ظهر الأكراد

قوات سوريا الديمقراطية وصفت العملية التركية المخطط لها بعد الانسحاب الأمريكي من سوريا بأنها "آلية الموت" الكفيلة بتحويل المنطقة إلى "حرب دائمة"
تحرير:وفاء بسيوني ٠٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٢:٥٣ م
قوات أمريكية
قوات أمريكية
"الولايات المتحدة انخرطت أكثر وأكثر في حرب بلا هدف في الأفق"، بهذه الكلمات أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب الفعلي للقوات الأمريكية من مواقع في شمال شرقي سوريا، حيث بدأت واشنطن أمس الإثنين سحب قواتها من مناطق الشريط الحدودي مع تركيا في شمال سوريا، وهو ما يفتح الطريق أمام تنفيذ أنقرة تهديدها بشنّ هجوم ضد المقاتلين الأكراد. الرئيس الأمريكي دونالد ترامب برر قرار الانسحاب بالقول أيضا إنه يريد ترك الأطراف الضالعة في النزاع "تحل الوضع"، وذلك في أول رد فعل منذ إعلان البيت الأبيض سحب جنود من شمال سوريا.
ترامب أشار إلى أنه يريد إنهاء المشاركة الأمريكية في حرب سخيفة لا نهاية لها ومكلفة. وقال في سلسلة تغريدات على (تويتر): "الأكراد قاتلوا معنا، لكنهم حصلوا على مبالغ طائلة وعتاد هائل لفعل ذلك، إنهم يقاتلون تركيا منذ عقود وأبقيت نفسي بمنأى عن هذه المعركة على مدى ثلاث سنوات تقريبا، لكن آن الأوان لكي نخرج