حجر وعصا وجثة.. لعنة المال تنهي حياة مقاول بالقطامية

تحرير:التحرير ١١ أكتوبر ٢٠١٩ - ١١:٤٠ ص
جثة
جثة
يوم عمل شاق تمنى مهندس برمجة أن ينتهي بسلام ويعود للمنزل لتناول وجبة العشاء مع والده الستيني، والخلود إلى النوم لأخذ قسط من الراحة، إلا أن اتصالا هاتفيا غير متوقع تبددت معه أحلامه البسيطة، جاء الاتصال بخبر صادم، لعله الأصعب في حياة صاحب الـ27 ربيعا، إذ أخبره أحد العمال من طرف والده المقاول بوفاته بسبب نشوب مشاجرة بينه وبين أحد الأشخاص، لم يستوعب الشاب ما تلقفته أذناه للتو، فتسمر في موضعه فاقدا القدرة على الحركة بشكل مؤقت، إلا أنه أيقن حقيقة الأمر لدى وصوله إلى المستشفى.
البداية تعود إلى إشارة تلقاها اللواء محمد منصور، مساعد وزير الداخلية لأمن العاصمة، من مأمور قسم شرطة القطامية بمقتل شخص بمنطقة الأندلس بجوار المنطقة الصناعية. عُثر على جثة "عبد الرحيم. ع" 64 سنة، مقاول، مسجاة على ظهرها أمام أحد العقارات تحت الإنشاء، وكشفت المعاينة عن إصابته بجرح بفروة الرأس من الخلف