بسبب العدوان على سوريا.. ألمانيا رابع دولة تحظر السلاح عن تركيا

تحرير:أ.ش.أ ١٢ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٥:٥٢ م
العدوان التركي على سوريا
العدوان التركي على سوريا
قررت ألمانيا حظر تصدير الأسلحة إلى النظام التركي، والتي يمكن استخدامها في العدوان على سوريا، وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، في تصريح نقلته صحيفة "بيلد" الألمانية، اليوم السبت، إنه "في ظل الهجوم العسكري التركي على شمال شرقي سوريا، فإن الحكومة الفيدرالية لن تصدر أي تراخيص تصدير جديدة لجميع الأسلحة التي يمكن لتركيا أن تستخدمها في سوريا"، ولفتت الصحيفة إلى أن قيمة الأسلحة الألمانية المُصدرة إلى تركيا بلغت 243 مليون يورو في 2018، ما يشكل نحو ثلث إجمالي صادرات ألمانيا من الأسلحة.
وتعد ألمانيا الدولة الأوروبية الرابعة، بعد هولندا والنرويج وفنلندا، التي تعلق تصدير شحنات أسلحة إلى تركيا على خلفية العدوان التركي على سوريا. وكان ساسة بارزون من حزبي الخضر واليسار المعارضين في ألمانيا قد طالبوا الحكومة الفيدرالية بوقف كل صادرات الأسلحة والعتاد إلى تركيا. وفي وقت سابق، أدان وزير الخارجية