«الجماعي واللفظي».. أشكال التنمر بين طلاب المدارس

التنمر اللفظي غالبا ما يستخدمه الكبار ضد الصغار قبل أن يستخدمه الطلاب بين بعضهم وبعض، فيتوهم البالغون أن ما يقومون به لا يؤثر في الأطفال بشكل كبير
تحرير:فيروز ياسر ٢٠ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٣:٠٠ م
التنمر
التنمر
التنمر أصبح وسيلة منتشرة بين الكبار والصغار بشكل كبير، وعلى الرغم من وجوده منذ وقت طويل، فإن عدد الحالات التي تعرضت للتنمر فاق كل التوقعات. غالبا ما يتوقع الأشخاص أن التنمر يقتصر على التنمر البدني وابتكار أسماء غير لائقة، لكنه في الحقيقة له أشكال أخرى وأغلبها منتشر في المدارس. وآخر القضايا التي أثارت جدلا ما حدث للطفلة روان، عندما سخرت منها والدة طفلة أخرى في المدرسة بكلمات قاسية لا تعرف معنى الرحمة، لأن والدها حارس عقار، ما أدى إلى إصابة الطفلة بالتهاب "العصب السابع"؛ لذا من المهم معرفة أشكال التنمر وفقا لما ذكره موقع "Very well Family".
التنمر الجسدي إنه أكثر الأشكال وضوحا، حيث يستخدمه الأطفال من أجل السيطرة والحصول على السلطة في المواقف المختلفة بالمدرسة، ويشمل هذا الشكل من التنمر الركل والضرب واللكم والصفع والدفع والهجمات الجسدية الأخرى. وعلى عكس الأشكال الأخرى للتنمر، فإن هذا الشكل سهل ممارسته بالنسبة للأطفال في المدارس، وغالبا