المؤبد و7 سنوات للمتهمين بقتل «شهيد لقمة العيش» في الشرقية

تحرير:محمد فتحي ١٣ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٤٥ م
إسلام حامد شهيد لقمة العيش
إسلام حامد شهيد لقمة العيش
عاقبت محكمة جنايات الزقازيق، اليوم الأحد، برئاسة المستشار إبراهيم عبد الحي، رئيس الدائرة العاشرة بالمحكمة، المتهمين بقتل الشاب إسلام حامد أبو الفتوح، صاحب محل هواتف محمولة في منيا القمح بالشرقية، في نهار ثالث أيام شهر رمضان الماضي، في القضية المعروفة بـ«شهيد لقمة العيش»، بالسجن المؤبد للمتهم الأول، و7 سنوات للمتهم الثاني، مع المراقبة 5 سنوات للمتهم الثاني.. وكانت النيابة العامة قد وجهت 3 اتهامات للمتهمين، وهي القتل العمد، واستعراض القوة، والبلطجة، وحيازة أسلحة بدون ترخيص، وحرزت 3 فيديوهات أظهرت تعديهم على المجني عليه.
وأشارت التحقيقات، إلى أن المتهمين أحمد شريف خميس، وشهرته «مانجة»، يعمل جزارا، وشقيقه «محمد»، شهرته «الجزار زكروتا»، تعديا بالضرب المبرح على المجني عليه إسلام حامد، 26 سنة، بواسطة الأسلحة البيضاء والشوم، نتيجة خلاف على إصلاح هاتف محمول. وأضافت التحريات، أن «زكروتا»،