طعن مواطن ألماني خلال مسيرة مناهضة لـ«نبع السلام»

١٧ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٩:٣٨ ص
طعن - صورة أرشيفية
طعن - صورة أرشيفية
تعرض ألماني من أصل تركي، اليوم الخميس، للطعن في ظهره من قبل موالين لتنظيم "حزب العمال الكردستاني" في بلدة لودنشايد بولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية. ووفقا لوكالة "الأناضول"، ذكر متحدث الشرطة في البلدة أن الطعنة ألحقت إصابة بالغة بالشخص الذي لم يتم الكشف عن هويته، مشيرا إلى أنه يبلغ من العمر 50 عاما، وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج اللازم. وتمت عملية الطعن خلال مسيرة نظمها مناصرو الحزب، احتجاجا على عملية "نبع السلام" التي تشنها تركيا شمال شرقي سوريا.
وأعلنت السلطات بالبلدة بدء التحقيقات اللازمة للكشف عن الملابسات، دون أن توضح ما إذا كان قد تم ضبط الجناة أم لا، وذلك حسبما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية. من ناحية أخرى، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، إن أهم ما يتعلق بالعدوان التركي على سوريا وانسحاب القوات الأمريكية، هو أن القوات الأمريكية