«شل» العالمية تحسم الجدل بشأن المتأخرات المصرية

١٧ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٠:٥٥ ص
البترول - صورة أرشيفية
البترول - صورة أرشيفية
قال جيرالد شوتمان نائب الرئيس التنفيذي للشركات المشتركة في شل العالمية، إن شركته ليس لها أي مستحقات متأخرة لدى الحكومة المصرية، وإنها تتطلع لبدء العمليات في مناطق امتيازات فازت بها في الآونة الأخيرة بالبلاد خلال النصف الثاني من عام 2020، مضيفا أن شركته تقدمت للمشاركة في مزايدة التنقيب عن النفط والغاز بالبحر الأحمر التي أعلنت عنها مصر، في مارس الماضي، كما أنها مهتمة بالمشاركة في مزايدة مماثلة في البحر المتوسط من المزمع الإعلان عنها خلال الفترة المقبلة.
وتابع شوتمان أن شل تعكف على زيادة أعمالها في مصر وتسريع وتيرتها وخاصة في الأنشطة البحرية، موضحا: "مصر سوق واعدة للغاية ونثمن توقعات الحكومة بأن تكون مركزا للطاقة بالمنطقة، ما يمثل فرصة كبيرة لنا للاستثمار في البلاد، نحن مهتمون جدا بزيادة أعمالنا في مصر وخاصة البحرية، وقدمنا في مزايدة البحر الأحمر، كما