الكشف عن «خبيئة العساسيف» لكهنة وكاهنات معبودات الأقصر

١٩ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٢:٣٥ م
وزير الآثار خالد العناني - صورة أرشيفية
وزير الآثار خالد العناني - صورة أرشيفية
قال الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن خبيئة العساسيف التي تضم 30 تابوتا خشبيا خاصة بكهنة وكاهنات معبودات الأقصر للآلهة "آمون وخنسو" من بينها 3 توابيت لأطفال، تعود جميعها للأسرة الـ22، مضيفا أن المجموعة المكتشفة من التوابيت تتميز في توفير الدليل على المراحل المختلفة لطريقة صنع التوابيت في تلك الفترة، حيث منها ما هو مكتمل الزخارف والألوان، ومنها ما هو في المراحل الأولى للتصنيع، ومنها ما انتهى تصنيعه ولكن لم يتم وضع المناظر عليه، ومنها ما تم نحته وتزيين أجزاء منه وتركت الأجزاء الآخرى فارغة بدون زخارف.
وأوضح وزيري، في تصريح له، اليوم السبت، أن المناظر المنقوشة على جوانب التوابيت تمثل موضوعات مختلفة تشمل تقديم القرابين ومناظر لآلهة مختلفة، وكذلك مناظر من كتاب الموتى ومناظر لتقديم قرابين للملوك المؤلهين كالملك أمنحتب الأول الذي عبد في منطقة الدير البحري، وكذلك عدد من النصوص التي بها ألقاب لأصحاب التوابيت