مستثمرون: «جسور» بوابة جديدة للتصدير للسوق الإفريقية

تتبنى وزارة قطاع الأعمال العام مشروع "جسور" لتعزيز التجارة الخارجية بين مصر ودول إفريقيا، من خلال توفير خدمة النقل الملاحي المنتظمة أسبوعيا بأسعار مخفضة
تحرير:أمل نبيل ٢٤ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٢:٠٧ م
هشام توفيق..وزير قطاع الأعمال
هشام توفيق..وزير قطاع الأعمال
انطلقت يوم الثلاثاء الماضي من ميناء العين السخنة إلى ميناء مومباسا في دولة كينيا، أولى الرحلات البحرية ضمن مشروع "جسور" والذي تتبناه وزارة قطاع الأعمال العام لتعزيز التجارة البينية بين مصر ودول القارة الإفريقية. ويهدف مشروع جسور إلى فتح أسواق جديدة للتجارة الخارجية، عبر نافذة واحدة للتعامل مع المصدرين والمستوردين. وتتضمن الرحلة الأولى 52 حاوية مكافئة ما يمثل أكثر من 50% من المستهدف في الثلاثة أشهر الأولى من بدء خدمات مشروع "جسور" والذي انطلق في أكتوبر الحالى.
وتوفر خدمة الشحن البحري -التي انطلقت بالفعل- رحلات منتظمة أسبوعيا بأسعار مخفضة على أحد الخطوط العالمية من العين السخنة إلى مومباسا. جسور: بوابة جديدة للسوق الإفريقية  وقال رئيس جمعية مستثمرى السادس من أكتوبر محمد خميس شعبان إن  مشروع "جسور" يساهم في تسهيل إجراءات الشحن والنقل البرى والبحرى