هل انتهى تنظيم داعش بعد تصفية البغدادي؟

يرى المحللون أن داعش لا يزال يمتلك قدرات تنظيمية وتسلسلا قياديا قد يؤهله للبقاء حتى بعد تصفية زعيمه أبي بكر البغدادي خلال هجوم أمريكي يوم السبت
تحرير:محمود نبيل ٢٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٩:٥٥ ص
البغدادي
البغدادي
لا شك أن دراسة التأثير الذي ستخلفه وفاة أبى بكر البغدادي، زعيم تنظيم داعش، والرجل الذي حول مجموعة من عناصر القاعدة الانفصالية إلى تنظيم إرهابي عابر للحدود، قد تمتد لعدة سنوات، خاصة أن هو من تبنى عمليات القتل الوحشية للمدنيين في أكثر من عشر دول. البغدادي الذي قام بإغراء المجندين الأجانب للعمل في العراق وسوريا، ستخلف وفاته حالة من انعدام التوازن لدى التنظيم الإرهابي الأشهر والأكبر خلال السنوات الخمس الماضية، إلا أن ذلك لا يعني انتهاء داعش بشكل تام، خاصة أنه لا يزال يمتلك قدرات تنظيمية كبيرة.
في نواح كثيرة، أثبت التنظيم أنه يتطور بالفعل، كما أظهرت صفوف قيادة داعش قدرتها على الصمود، وذلك على الرغم من الحرب لأكثر من خمس سنوات، إذ كانت المجموعة سريعة التكيف مع الظروف الجديدة. ماذا تعرف عن «دلتا فورس» التي استهدفت زعيم داعش؟ ولم يعد بمقدور الجنود المشاة الاستيلاء على الأراضي والاحتفاظ