8 ساعات رعبا.. 200 رجل إطفاء في مواجهة «جحيم قليوب»

40 سيارة إطفاء جابهت جحيم حريق هائل على مدى 8 ساعات متواصلة التهم محتويات مصنع للدراجات النارية بمدينة قليوب تسبب في انهيار المبنى المكون من 3 طوابق
تحرير:محمد الشاملي ٠٥ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٣:١٨ م
جانب من الحريق
جانب من الحريق
الخامسة مساء أمس الإثنين، حيث وقت المغيب، تنسدل أشعة الشمس خلف الغيوم معلنة قدوم الليل، استقل مصطفى أحمد سيارته قاصدا محل عمله في منطقة المهندسين قادما من مدينة قليوب التابعة لمحافظة القليوبية، رحلة يومية يقطعها الرجل الثلاثيني مرتين، يمر خلاله على مصنع "أبوحوا" للدراجات النارية المكون من 3 طوابق، يلاحظ حركة الدخول والخروج وسط نشاط ملحوظ لحركة سيارات النقل لكن ثمة شيئا جديدا رمقته عيناه للمرة الأولى أدخنة كثيفة تتصاعد من تلك المنشأة الصناعية لكن الوقت لم يسعفه للتوقف ومعرفة تفاصيلها.
بحلول الغروب يستعد عمال النوبتجية الصباحية لمغادرة مصنع "أبوحوا" بعد يوم عمل شاق لكن السيناريو المنشود تبدلت أحداثه بنهاية مغايرة لدى تصاعد أدخنة كثيفة وسط ارتفاع ألسنة اللهب من مخزن للبطاريات القابلة للاشتعال على مساحة 200 متر، أسرع الجميع في محاولة لإخماد النيران لكن طفايات الحريق لم تسعفهم، خرجت