مرصد الإفتاء: 14% من عناصر داعش نساء

مرصد الفتاوى: يعتمد التنظيم على النساء لأنهن لعبن دورا كبيرا في خدمة أفكاره والكثير منهن من أزواج لمقاتلين بالتنظيم وبالتالي يصعب عليهن التخلي عن الأفكار المتطرفة
١٢ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٢:٥٦ م
نساء داعش - صورة أرشيفية
نساء داعش - صورة أرشيفية
قال مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، إن تنظيم "داعش" الإرهابي بعد مقتل زعيمه "أبو بكر البغدادي"، قد يتجه للاعتماد على النساء مجددا في عملياته الإرهابية، وذلك لما للنساء من أهمية كبرى في استراتيجية التنظيم، إذ لا يزال يرى أهمية العنصر النسائي في إقامة دولته المزعومة، وأن "أبو بكر البغدادي" قبل مقتله وجه رسالة إلى نساء التنظيم، في سبتمبر الماضي، مطالبا إياهن بالصبر والحفاظ على دورهن في الجهاد، وهو ما يفسر قيام نساء من تنظيم "داعش "بإقامة محاكم شرعية لمعاقبة المخالفات لأفكار التنظيم، بل وتجنيد أعضاء جدد.
وأشار المرصد، في بيان له، اليوم الثلاثاء، إلى أنه بعد مقتل "أبو بكر البغدادي" ظهرت مجموعة من نساء التنظيم في مخيمات "داعش" وهن يعلن البيعة لقائد التنظيم الجديد "أبو إبراهيم القرشي"، إذ ظهرت في فيديو البيعة إحدى النساء وهي تقول: "الرسول صلى الله عليه وسلم مات ولم ينتهِ الإسلام، ولم ينتهِ القتال في سبيل