«أمهات مصر» يطالبن بعودة مجموعات التقوية بالمدارس

تحرير:أمينة محمود ١٢ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠١:١٣ م
طلاب - صورة أرشيفية
طلاب - صورة أرشيفية
قالت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، إن أغلب المدارس لا توجد بها مجموعات تقوية، والتي تفيد الطلاب خاصة غير القادين على دفع أموال الدروس الخصوصية، مضيفة أن مجموعات التقوية اختفت في بعض المدارس منذ سنوات، والتي كان يعتمد عليها عدد كبير الطلاب في المدارس، خاصة في القروي والنجوع، والذين لا يستطيعون اللجوء إلى الدروس الخصوصية التي تمثل عبئا كبيرا على أولياء أمورهم، مطالبة وزارة التربية والتعليم بإعادة تطبيق وتفعيل مجموعات التقوية في جميع المدارس على مستوى الجمهورية.
وأوضحت أحمد، في تصريح لها، اليوم الثلاثاء، أن هذه المجموعات تحقق مبدأ تكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية، وتشجع المعلمين عليها حتى لو بمبالغ رمزية لصالح المعلم، لافتة إلى أن عزوف بعض الطلاب عن المجموعات في بعض المدارس، سببه أعدادها الكبيرة التي تقترب من أعداد الطلاب في الفصل، ويمكن حل هذه الإشكالية من